ديلي تايم الاخبارية

“كورونا” كلمة السر فى زيادة العمليات التجميلية بكوريا الجنوبية.. اعرف القصة

 رصد موقع إلكترونى لجراحة التجميل في كوريا الجنوبية، زيادة ضخمة فى الطلب على عمليات التجميل فى كوريا الجنوبية بشكل كبير خلال عام 2020، إذ بلغت قيمة هذا القطاع، العام الماضى، نحو 10.7 مليار دولار، فى ارتباط كبير بجائحة الفيروس التاجى.

الزيادة الكبيرة شكلت نسبة 9% مقارنة بعام 2019، ومن المتوقع أن ينفق الكوريون الجنوبيون نحو 11.8 مليار دولار هذا العام، وفقا لموقع العين.

وأرجع البعض سبب الإقبال على جراحات التجميل، بعد تفشى جائحة كورونا المستجد بصورة خاصة، إلى أن معظم الأشخاص كانوا يعملون أو يدرسون من المنزل، ما سنح لهم فرصة أكبر للخضوع لعمليات التجميل التي تتطلب تغطية الوجه بطريقة معينة لفترة زمنية محددة كان يصعب التنقل بها خارج المنازل قبل فرض العزل المنزلي، بالإضافة إلى الكدمات والتورمات التي تخلفها العمليات والتي تستغرق وقتا حتى تختفى.

 

عمليات تجميل

عمليات تجميل

 

 أظهرت بيانات موقع جراحة التجميل الشهيرة “جانجنام أونى” أن مستخدميها زاد عددهم إلى حوالى 2.6 مليون في العام الماضى، بزيادة قدرها 63% عن العام السابق بعد جائحة كورونا.

من ناحية أخرى، جعل الوباء من المستحيل تقريبا تقديم خدمات التجميل للمرضى الأجانب ونتيجة لذلك، حاولت الصناعة الترويج لخدماتها بشكل أكبر للناس في كوريا الجنوبية والمناطق المجاورة.

ومن جهتهم كشف جراحو التجميل هناك إن المرضى اهتموا الفترة الماضية بإجراء عمليات جراحية على جميع أجزاء الوجه، بينما رغب البعض في إجراء عمليات جراحية في أجزاء من الوجه يسهل إخفاؤها تحت غطاء، مثل الأنف والشفاه، لكن آخرين أرادوا عمليات في أماكن لا تخفيها أغطية الوجه.

وأوضح بارك تشول وهو، جراح في عيادة WooJIn للجراحة التجميلية، أن الطلب على العمليات الجراحية وغير الجراحية التجميلة في منطقة العين والحاجبين وجسرالأنف والجبهة، زادت بصورة مؤكدة.

وكشفت البيانات الحكومية أنه من بين حوالي 13 مليار دولار من المدفوعات الحكومية، تم استخدام 10.6% في المستشفيات ومخازن الأدوية، وهو ثالث أكبر مجال للإنفاق بعد محلات السوبر ماركت والمطاعم، ومع ذلك، لم يتم تقديم تفاصيل الإنفاق في المستشفيات.

 

يخلي موقع ديلي تايم مسئوليته الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر

التعليقات مغلقة.